A la une
  • ''المعلم حسن بوسو'' في ابداعات فن كناوة بمسرح كنيسة الحي البرتغالي بالجديدة
    ''المعلم حسن بوسو'' في ابداعات فن كناوة بمسرح كنيسة الحي البرتغالي بالجديدة

     سيكون الجمهور الجديدي على موعد، يوم السبت القادم 25 يونيو، مع فن الكناوة بعاصمة دكالة، حينما يلتقي “المعلم” حسن بوسو بعشاقه بمسرح الكنيسة بالحي البرتغالي ليلة السبت، ابتداء من الساعة 22:30.   للحجز والاستفسار .. 0627255989

  •  المديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة تحتفي بالمؤسسات المشاركة  في مسابقة تحدي القراءة
    المديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة تحتفي بالمؤسسات المشاركة في مسابقة تحدي القراءة

    لازالت التداعيات الإيجابية للتميز الذي حققه تلاميذ المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة في مسابقة تحدي القراءة العربي للموسم الجاري جهويا و وطنيا، تلقي بظلالها على الساحة التربوية و الثقافية. حيث كانت قد تأهلت حصريا التلميذتين سكينة غريب و أشواق الطاهري، و هما على التوالي، من إعداديتي ابن طفيل  العمومية بالحوزية و إحسان3 الخاصة بالجديدة، إلى النهائيات الوطنية للمسابقة بعد أن تفوقتا في مرحلة الإقصائيات الجهوية على نظرائهما من تلاميذ باقي المديريات الإقليمية بجهة الدارالبيضاء سطات.  و تكريما للجهود التي ساهمت في  هذا التميز إن على المستوى االإقليمي و  الجهوي أو الوطني فقد نظمت مديرية وزارة التربية الوطنية بالجديده بتعاون مع مدارس إحسان الخاصة أمس الأحد بالقاعة الكبرى للمديرية حفلا كبيرا على شرف المؤسسات التعليمية المشارِكة في مسابقة تحدي القراءة العربي و التي للإشارة أطقلتها دولة الإمارات العربية لفائدة تلاميذ القُطر العربي حيث يجب على كل متحد أن ينهي قراءة خمسين كتابا في ظرف خمسة أشهر إن هو أراد أن يدخل غمار الإقصائيات المحلية و الإقليمية و الجهوية و الوطنية ليتنافس على الجائزة الكبرى التي سيتبارى حولها ممثلوا الأقطار العربية في دبي. و قد افتتح هذا الحفل الذي ترأسه السيد عبد العزيز بوحنش، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية مرفوقا بعدد هام من رؤساء أقسام و مصالح المديرية إضافة إلى مدراء و أطقم تربوية تمثل المؤسسات التعليمية المكرمة و عدد كبير من التلاميذ و أولياء أمورهم. (إفتتح الحفل)   بأيات من القران الكريم تلاها إنشاد جماعي للنشيد الوطني ثم كلمة بليغة للسيد المدير الإقليمي للتربية الوطنية عبر فيها عن اعتزازه بالتميّز الذي حققه تلاميذ المؤسسات التعليمية، بشقيها العمومي و الخصوصي، في ذات المسابقة على المستوى الجهوي و الوطني، منوها في سياق حديثه بالجهود التي بذلها جميع المنخرطين في هذا التحدي، كل من موقعه، من موظفين بالمديرية و مدراء مؤسسات تعليمية و أساتذة و مشرفين و تلاميذ و أولياء أمورهم.  بعد ذلك ألقت السيدة أمينة بنسليمان، المديرة العامة لمدارس إحسان بصفتها عضوا مساهما في هذا الحفل، كلمة أثنت فيها  على فكرة مسابقة تحدي القراءة التي، على حد تعبيرها، جاءت في الوقت المناسب لتعيد التلاميذ إلى أحضان الكتاب و تحفزهم على القراءة في وقت طغت فيه وسائط تكنولوجية سلبت عقول و أوقات الناشئة  و عددت في نفس السياق المكاسب التي سيجنيها المنخرطون فيها   هذه المسابقة النبيلة التي تقوم على عنصر راقي و هو فعل القراءة. و تقديرا للإشراف العام المتميز لمديرية التربية الوطنية بالجديدة على مسابقة تحدي القراءة  إقليميا أهدت السيدة بنسليمان، نيابة عن كل المؤسسات التعليمية، درع شكر و تقدير لمديرية التربية الوطنية  شاكرة كل موظفيها على جهودهم المثمرة  التي ذللت الصعاب و ساهمت في  تحقيق نجاح   المؤسسات المشاركة في المسابقة. بعد ذلك أشرف السيد عبد العزيز بوحنش على تكريم كل الذين صنعوا النجاح في تحدي القراءة خاصة الأساتذة المشرفين على المسابقة في مؤسساتهم التعليمية. و في هذا الصدد  سلم مدير التربية الوطنية درعي الإستحقاق و التميز للمشرفتين اللتين كان لهما الفضل في تتويج كل من سكينة غريب و أشواق الطاهري وطنيا و هما على التوالي نعيمة أبو الفتح و نسرين سطي و من قبلهما تم توشيح السيدة سعاد صافي الدين و السيد عبد الصمد الناجي مديري إعدادية إحسان3 و ابن طفيل بدرعي الاستحقاق على إشرافهما المثمر. و اختُتمت فقرة التكريم بإسناد درعي الاستحقاق و التميز للمتحديتين سكينة و أشواق اللتين توجتا وطنيا في تحدي القراءة و ضمنتا تذكرتين إلى مدينة دبي لحضور حفل النهاية المقام شهر شتنبر القادم. كما سُلمت شواهد تقديرية إلى كل التلاميذ الذين رفعوا  التحدي باتمامهم قراءة خمسين كتابا و تأهلوا عن مدارسهم و دافعوا عن حظوظهم في الإقصائيات الجهوية و يتعلق الأمر بتلاميذ المؤسسات التعليمية التالية: مدرسة الإمام مالك، الثانوية الإعدادية إبن طفيل، مجموعة مدارس بوخنين، مجموعة مدارسة الإقامة، مجموعة مدارس الغدير الخاصة، الثانوية الإعدادية المجاهد العياشي، مجموعة مدارس إحسان، مجموعة مدارس الجديدة، مدرسة الفقيه الحطاب، الثانوية الإعدادية سيدي محمد بن عبد الله،  مجموعة مدارس الملاك الأزرق، الثانوية الاتأهيلية بئر أنزران.     

  • مدرسة الحوزية تعيش حدث تغطية القناة الثانية لمشروعها البيئي
    مدرسة الحوزية تعيش حدث تغطية القناة الثانية لمشروعها البيئي

    ليس بغريب عن مجموعة مدارس الحوزية ان تعيش محطات ضخمة ومتميزة، فبعد احرازها اللواء الاخضر الدولي للبيئة منذ 2013 دأبت على  الارتقاء بمشروعها الطموح في تدبير ماء قليل وترشيد الطاقة واعادة تدوير النفايات والحرص على اغناء التنوع البيولوجي لمشاتلها  والتركيز على الاغذية المفيدة بشكل تضامني وهذه هي شروط البرنامج الايكولوجي.ولان الورش عرف الانطلاقة منذ ثمان سنوات من خلال أوراش أطرها الأساتذة وبلورها المتعلمون اثمرت استحقاقا دوليا وجعلت المؤسسة تفوق المؤسسات بالعالم الحضري جمالا ونظافة وتحصيلا حيث حصلت بتاريخ 5/5/2016 على الجائزة الاولى على مستوى الابتذائي والثانية على مستوى الاسلاك الثلاث ابتدائي اعدادي ثانوي في المنتدى الجهوي باكاديمية البيضاء سطات  تحت شعاؤ تكييف التخيرات المناخية بسلوكاتنا والذي شاركت فيه 16 مديرية وقد اشع مشروعها البيئي ليس فقط على المستوى الاقليمي او الجهوي بل تجاوزه الى الوطني وقد صنع المفاجئة للقناة الثانية التي صورت الحدائق الصحافية المتميزة امينة خباب والصحفي اللامع حسن لوحمادي بحضور مسؤولي المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة الجديدة ولم يخف هؤلاء اندهاشهم بجمالية المؤسسة بحجرات درسها ومعارضها ومعاملها التربوية ومشاتلها التي تضم ازيد من 150 نبتة وحديقة مغطاة فريدة وقد قدم المتعلمون معارض الاعشاب العطرية والطبية التي نالت استحسان الصحافيين وابانت عن مستوى دراسي متميز. وفي معرض تصريحها للقناة الثانية شرحت مديرة المؤسسة السيدة مليكة الستان انطلاقة مشروعها البيئي والصعوبات والاكراهات التي اعترضتها كما عرضت النجاحات البيئية خاصة احراز اللواء 2013 وجائزة المنتدى الجهوي في 5/5/2016 باكاديمية البيضاء سطات والذي شاركت فيه 16 مديرية  انجاز رائع ومستحق ثمرة ثمان سنوات من العمل الجاد والدؤوب كما شكرت شركاء المؤسسة والسيد العامل الذين امنوا بمشروعها بعد الحصول على اللواء بحيث اقام السيد العامل حديقة متنوعة  والواح شمسية من خلال المبادرة الوطنية ولم تفتها الفرصة للاشادةبالاطر والمتعلمين وتمنث اهتمام السيد المدير الاقليمي بورش البيئة الذي غير معالم مدرسة عمومية وساهم في توعية ازيد من 700متعلم ومتعلمة الذين يعتبرون سفراء لذى اسرهم في الاعتناء بالبيئة شريان الانسان ووعدت بمتابعة مسيرة البرنامج كمنسقة اقليمية والذي اثمر 54 مؤسسة ستستفيد من حدائق وابار اعلن عنها السيد عامل اقليم الجديدة المشجع الاول لمشروعها. 

  • جمعية بيئية بالجديدة تحذر من تبعات الأوضاع البيئية الكارثية بإقليم الجديدة
    جمعية بيئية بالجديدة تحذر من تبعات الأوضاع البيئية الكارثية بإقليم الجديدة

    أعلنت جمعية المغرب الأخضر الجهوية لحماية البيئة، في بيان توصلت الجديدة 24 بنسخة منه، عن استنكارها و رفضها المطلق لما يتعرض له  المحيط الاكولوجي لاقليم الجديدة من تخريب بيئي الذي وصل الى أوضاع كارثية  بسبب الاستثمار الذى لا يحترم الوسط البيئي بما فيها ساكنته.وقد حددت الجمعية، التي تنشط على مستوى اقليم الجديدة، المخاطر في الكوارث البيئية التي عرفتها منطقة دكالة منذ بداية الثمانينيات حيت  توطنت  عدة وحدات  صناعية  خصوصا بالجرف الأصفر التي شكلت قطبا صناعيا، غير أن هذا القطب، تصيف الجمعية، عوض أن يؤدي إلى تنمية اقتصادية و اجتماعية على مستوى المنطقة، خلق منه بؤرة للتلوث وكارثة بيئية حقيقية تهدد المجال بكل مكوناته،  النفايات الصناعية تلقى في البحر، و الغازات السامة تنتقل عبر الهواء، الشيء الذي بات يهدد النبات و الحيوان و الإنسان. ووصلت  خطورة الصناعة  بالجرف الأصفر درجة قصوى للتلوث البيئي كصناعة الحامض الفسفوري الذي  تنبعث منه غازات سامة مثل غاز الفليور الذي يؤدي إلى هشاشة العظام.كما تحدث بيان الجمعية عن الانعكاسات السلبية لصناعة الحامض الكبريتي، الذي يعتمد على مادة الكبريت الطبيعي أوالمستخرج من البترول، و الذي يتم نقله عبر أحزمة من السفن إلى وحدات التذويب مصانع المكتب الشريف للفوسفاط ومحطة حرارية و وحدات تخزين المحروقات على مقربة منه . كما شمل بيان الجمعية أيضا على ثلوث معمل صناعة الحديد، الذي يعتمد في صناعته على الخردة و فضلات الحديد داخل الأفران.ومن المخاطر التي حددتها الجمعية في بيانها، النفايات التي تلفضها شواطئ البحر على طول منطقة دكالة من بقايا الأزبال للمجمع الصناعي للجرف الاصفر والذي جاء من أجل أن تصبح مدينة الجديدة  الساحلية ذات التاريخ العريق حاضرة وستكون صديقة للبيئة، وسيضع المعطى الإيكولوجي في صدارة أولوياتها ، وكذلك تهيئة الواجهة البحرية وإعادة رد الاعتبار للبحر الذاكرة الأولى لعاصمة دكالة. كما تحدتث الجمعية عن مطرح النفايات العشوائية المتواجدة في جماعة سيدي علي بن حمدوش  بالقرب من المستشفى الإقليمي  بن العياشي للأمراض الصدرية  الذي يعتبر المتنفس الوحيد للمرضى والموظفين القاطنين به وكذلك بالقرب من مقر الجماعة ومقر الدائرة وإدارة تابعة للفلاحة وبجانب نهر أم الربيع ولم يسلم بين الجمعية من ذكر  شركة "درابور"المكلفة بتنقية نهر أم الربيع التي مارست  في حق غابة سيدي وعدود بجماعة الحوزية  تخريبا بيئيا ، حيث أصبح يعيش وسطها الايكولوجى الممتد على الضفة اليسرى للنهر  وضعا كارثيا مند 15 سنة عندما نزلت هذه الشركة بألياتها وشاحناتها على أساس تنقية مصب النهر من الوحل والطين ،لكن هذه الشركة امتد جشعها فدمرت الغطا ء النباتى  بعملية النهب والسرقة والتخريب ، الشىء الذى ألحق الضرر بالتوازن الايكولوجى والقضاء على مختلف النباتات وجمالية البيئة.وبناء على ذلك تعلن الجمعية للرأى العام المحلي والوطني مايلي:وأمام إهمال المسؤولين عن البيئة ، يجب إعادة النظر في المنح والدعم المخصص لبعض الجمعيات  ذات المنفعة العامة والتي تستفيد من الملايين وتعتبر  نفسها وصية على منطقة دكالة على اعتبار أنها تنظم أسبوع البيئة بحضور جهات مسؤولة والأخطر من ذلك أنها  تتبجح بشعارها "دكالة تحتفل ب كوب  22   نحو حكامة جديدة للبحر والساحل " التحديات وأفاق التنمية المستدامة للمناطق  الساحلية فعلى أي أفاق يتكلمون وأي تنمية مستدامة يقصدون لكن هناك جمعيات فاعلة وناشطة في مجال البيئة لن تحضى بأي اهتمام يتم إقصاؤها وتهميشها من طرف جهات معينة.ـ استنكارنا الشديد لما يحدث في حق غابة سيدي وعدود من تدمير اشجارها ونهب رمالها وما يضر بالبيئة ويستنزف مواريدها الطبيعية والزحف على غطائها النباتي على حساب تنقية نهر أم الربيع .ـ نحمل المسؤولية الكاملة لكل الجهات المعنية محليا ووطنيا على ما ألت إليه الأوضاع البيئية بالمنطقة من جراء النزيف الاكولوجي  الذي لحق الغابة ، والكوارث البيئية التي عرفتها والساحل البحري والمنطقة عبر الوحدات  الصناعية  للجرف الأصفر . ـ ادانتنا لكل المتواطئين ومحاسبتهم ومتابعتهم من جراء النهب والتدمير لهذه الغابة التي عولت عليها المنطقة كمتنفس وحيد لها عبر سنين مضت.ـ  دعوتنا لوزارة التجهيز والنقل بالغاء العقد وسحب الترخيص للشركة بناء على ماجاء في المادة الثامنة من قرار عقد الاستغلال المؤقت للملك العام ،و الذي ينص على عدم تغيير موضوع الرخصة او المساحة المرخص بها او التأثير على البيئة المنصوص عليها في دفتر التحملات لوقف هذا النزيف الايكولوجي الذي بات مصدر دخل لجهات معينة .  ـ مطالبتنا  من جميع الجمعيات البيئية والحقوقية والأحزاب السياسية مساندتنا فى هذا الملف.

  • محمد معروف.. الإطار الوطني الذي قدم الكثير للدفاع الجديدي طاله النسيان والتهميش
    محمد معروف.. الإطار الوطني الذي قدم الكثير للدفاع الجديدي طاله النسيان والتهميش

    لايختلف اثنان في كون الإطار الوطني محمد معروف أعطى الشيء الكثير للدفاع الحسني الجديدي، قدم خدماته، وضحى بالغالي والنفيس لإعلاء سمعة فارس دكالة، عمل في زمن لم تكن الأندية الوطنية تتوفر على مراكز التكوين على صناعة عدد كبير من النجوم، وما أكثرها : من أبرزها رضا الرياحي، أمان الله، روح السلام، بابا، اليقضاني، شيشا، القديوي، أسمار، أيت جورك واللائحة طويلة يصعب حصرها، لأن الفترة التي اشتغل فيها داخل الفريق تقارب 40 سنة.قاد الفريق إلى لعب مقابلة نهاية كأس العرش سنة 1977ضد الرجاء البيضاوي، وهي المرة الأولى في تاريخ الدفاع الحسني الجديدي، احتل رفقة الفريق الرتبة الثالثة خلال تلك الفترة، كان لايعطي أهمية للمال في الوقت الذي تقاضى آخرون مبالغ مالية كبيرة دون أن يقدموا أي شيء للفريق.محمد معروف رفض العديد من العروض المغرية من أندية كبيرة في تلك الحقبة  لسبب وحيد هو عشقه لفريقه الأم، وكرس حياته لخدمة الدفاع كما يحلوا له تسميتها والحديث عنها، محمد معروف يعتبر من رموز هذا الفريق نظرا لعطاءاته طيلة 40 سنة، وهو رقم قياسي لم يسبق لأي مدرب مغربي أن عاشه رفقة أي فريق.محمد معروف اختفى عن الأنظار بسبب ظروفه الصحية بعدا عن الدفاع الحسني الجديدي، وملعب العبدي بالجديدة، فهل من التفاتة لهذا الرجل الذي يصارع المرض والألم وحيدا بمنزله رفقة أفراد أسرته الصغيرة في وقت غابت فيه أسرته الكبيرة (الدفاع الحسني الجديدي).نتمنى أن يتدخل المكتب المسير الحالي، وجمعيات المحبين، واللاعبين الذين أشرف على تدريبهم والفعاليات الرياضية لرد الاعتبار لهذا الرجل المعلمة الذي يصعب على الفريق إيجاد خليفة له، في زمن انقرض فيه المدرب المكون. محمد معروف لن ينساه التاريخ، سيتذكره الجمهور الدكالي والمغربي طويلا.